علاج ادمان الكبتاجون
 علاج ادمان الكبتاجون

علاج ادمان الكبتاجون

يتنوع انواع الادمان من كل صنف ونوع، منها الإدمان السلوكي مثلا، ولكن يعتبر إدمان المخدرات من اكثر أنواع المخدرات شيوعا، وبسبب تنوع العقاقير الطبية والادوية ذات التأثير الكبير على الجسم، فيعتبر الآن إدمان العقاقير والأدوية الطبية في انتشار كبير، ومن انوع  هذه الادوية نوع يسمى الكبتاجون الذي لابد معه من علاج ادمان الكبتاجون.

في هذا المقال سوف نتحدث عن نوع جديد من العقارات والادوية المهدئة التي يسبب ادمانا وهو عقارة الكبتاجون، وسوف نوضح تركيبات هذا الدواء وكيف في الأساس يسبب الإدمان، وما هي الفوائد الطبية لاستخدام دواء الكبتاجون  قبل ان يكون عقار إدمانى، وسوف نوضح ايضا ما هى حالة الإدمان التي يسببها وهل هي شديدة، وسوف نوضح ايضا مسألة هامة وهي علاج ادمان الكبتاجون.

ما هو مخدر الكبتاجون ؟

الكبتاجون هو هو اسم تجاري  لمادة دوائية مشهورة في عالم الصيدلة يسمى الفينيثلين، وهذه المادة هي أحد مشتقات مادة أخرى يصنع منها أدوية وعقاقير كثيرة تسمى الامفيتامين، وهذه المادة هي مادة كيميائية منشطة للجسم عن طريق تنشيط الجهاز العصبي المركزي، الذي بدوره له تأثيرات مهمة على باقي أعضاء الجسم والأعصاب بشكل عام في الجسم، وهذه المادة تدخل في علاجات كثيرة واشهره هو الكبتاجون الذي يحوز شهرة واسعة فى العالم العربي، وايضا البيوكابتون والفيتون.

وتم صنع هذه المادة لأول مرة تقريبا في دولة اليابان وذلك في سنة 1919 عن طريق كيميائي يسمى اوقاتا، وتم استعمالها حينها في علاج أمراض كثيرة جدا لأنه ثبت أنها مادة فعالة في علاج كل من حالات الاكتئاب وعلاج مرض يسمى الخدار او علاج حالات مشاكل في القلب والأوعية الدموية.
والكبتاجون عندما يدخل الجسم عن طريق الفم فيحدث ان يتحلل الى توعين من العقاقير وهم الامفيتامين بحوالي 24 % منه، ومادة عقارية أخرى تسمى الثيوفيلين بنسبة 13 % تقريبا، وهي عقاقير في الأساس تسبب نشاط زائد وكثرة حركة، ويجعل الإنسان لا يشعر بالتعب ولا بالجوع، والكبتاجون تم إدراجه تحت قوائم المخدرات الممنوع تداولها بشكل عادي إلا من خلال المستشفيات والصيدليات والهيئات الطبية المدرجة تحت الرقابة الطبية الشديدة.

ويعتبر الكبتاجون واحدا من تلك المخدرات التصنيعية في المعامل، والتى تعطى جميعها شعورا متشابه بدرجة كبيرة مثل النشوة والسعادة والراحة وغيرها، ولا يمكن التفريق بين ادمان الكبتاجون او اى نوع ادمان اخر الا عن طريق سؤال المتعاطي هل يتعاطى الكبتاجون ام ادوية اخرى مع نفس جواء الكبتاجون الذي يتطلب وجود علاج ادمان الكبتاجون.

ادمان الكبتاجون

لفهم موضوع ادمان الكبتاجون، يجب أولا فهم كيفية عمل الكبتاجون في الجسم، فبشكل عام يوجد في مخ الإنسان بعضا من المواد الكيميائية التى تقوم بعملية نقل الإشارات التي تكون إشارات تنبيهية، وتقوم بنقلها من خلية الى أخرى، ويتم تنبيه الجهاز العصبي المركزي بهذه الاشارت المنبهة، وهنا يقوم المخ بإفراز هرمونات مهمة لها دورا كبيرا في عملية نشاط الجسم، ومن هذه الهرمونات المهمة هي هرمون الدوبامين الذي يحوز على شهرة واسعة جدا في عالم هرمونات الجسم، حيث يطلق عليها هرمون السعادة، فهو يوفر للجسم والمخ الشعور بالسعادة والراحة والنشوة، وايضا المخ يقوم بإفراز هرمونات أخرى مهمة مثل النورأدرينالين والسيروتونين وهرمون يسمى استيل كولين، وعند تعاطي مادة الكبتاجون توم بالتأثير المخ مما في النهاية يقوم بإفراز هذه المواد بكمية أكبر من المعتاد، فتؤدي الى شعور بالراحة والنشوة والسعادة، وهذا الأمر يؤدي في النهاية الى اعتياد المتعاطي على هذا النوع من الادوية الذي في النهاية يؤدي الى ادمانه وصعوبة التخلي عنه الأمر الذي يجب معه علاج ادمان الكبتاجون باي طريقة لانه يؤدي الى امراض خطيرة مثل الاكتئاب الذي يعتبر سببا كبيرا في الانتحار.

استخدامات الكبتاجون الطبية

اى دواء او اى عقار قبل ان يتم استخدامه وإدراجه تحت قوائم الادمان، هو في الأصل تم صنعه من أجل استخدامه في علاج مجموعة معينة من الأمراض، و اقول اى دواء عقاري ولا اقول اي مخدر، و الكبتاجون قبل ان يتم استخدامه بشكل كبير في الإدمان، في الأصل يتم وصفه لانه له دورا فعال في علاج كثير من الأمراض، ومن فوائد الكبتاجون الطبية ما يلي:
  • يتم استخدام عقار الكبتاجون في زيادة التركيز والانتباه، ويتم وصفه للاشخاص الذي يعانون من فرط الانتباه وقلة التركيز بشكل كبير.
  • يتم استخدام الكبتاجون مع الأشخاص الذين يريدون على التركيز في نشاط معين، فهو يعتبر من المنشطات التي يقوم بالتأثير على الجهاز العصبي المركزي فيقوم بإفراز هرمونات هامة تتعلق بزيادة التركيز وزيادة النشاط العقلي والبدني.
  • يتم وصف الكبتاجون من أجل السيطرة على بعض المشاكل والعادات السلوكية، فيتم استخدامه عن طريق الأطباء النفسيين الذي يكونون متخصصين في تعديل السلوك.
  • يتم استخدام الكبتاجون في المصحات النفسية إذ يتم به السيطرة على الأعراض الانسحابية، ولكن لابد من عدم الإفراط في تناوله حتى لا يتم ادمانه.
  • يتم استخدام الكبتاجون من أجل التحكم في تنظيم الوجبات، حيث يتم استخدامه من قبل أطباء التخسيس والنحافة، ويستخدم بشكل خاص في حالات التخصيص، ويقوم الطبيب بوصف الكبتاجون لدى الأشخاص الذين يعانون من مشكلة عدم تنظيم الوجبات و الأكل بشراهة وخاصة في الليل، حيث ان الكبتاجون يزيد من إحساس الإشباع، وذلك يساعد أصحاب السمنة المفرطة في التخسيس بدرجة كبيرة.
  • يتم استخدام الكبتاجون كعلاج مسكن للآلام الكبيرة التي تنتج من أسباب مختلفة مثل آلام العمليات الجراحية الكبيرة وآلام القروح الكبيرة.
  • يتم استخدام الكبتاجون في العلاج النفسي، فيتم استخدامه فى الامراض النفسية التى تتعلق بالاكتئاب ومانحوها، ولكن يتم ايقافه بمجرد التحسين ولو شيء بسيط، لان استخدامه بكمية اكبر و بجرعات اكبر يساعد في الاصابة بالاكتئاب اكثر.
  • يتم استخدام الكبتاجون في علاج حالات الكسل التعب، فهناك أشخاص مصابون بمتلازمة تسمى متلازمة التعب المزمن، يعتبر الكبتاجون من الادوية الأساسية في علاجها.

علاج ادمان الكبتاجون

في هذه الفقرة سوف موضوع علاج الادمان من الكبتاجون، وكما قلنا ان الكبتاجون هو مادة عقارية مفيدة اساسا، واستخدامه بطريقة كبيرة من الممكن ان يؤدي الى الادمان، ولكن ادمان الكبتاجون يعتبر حالة بسيطة بالمقارنة بإدمان المخدرات الثقيلة مثل الهيروين والكوكايين وخلافه، وتأثير الكبتاجون يعتبر مفيدا فى اغلب الاوقات، وتشهد المنطقة العربية حالات الإدمان على الكبتاجون.

ولكن هناك شيء ما بخصوص الكبتاجون في المنطقة العربية، إذ يتم بيع دواء وتركيبة دوائية على اساس انها دواء الكبتاجون، ولكن في الحقيقة هو ليس الكبتاجون، وانما مواد مخدر وتسبب ادمانا، لذلك يقوم الكثير من الأطباء حاليا بوقف تناول الكبتاجون لعدم التأكد من أنه الكبتاجون الأصلي.

وهذه المواد الغريبة تسبب حالات إدمان يجب علاجها على الفور حتى لو كانت بسيطة, والادمان الصغير يوصل الى مرحلة الادمان الكبير، فكثيرا من مدمني الكبتاجون يدخلون في حالات إدمان أخرى، فيقومون باستعمال الحبوب الأخرى مثل الترامادول وغيره، ومن الممكن ان يصلوا الى الهيروين والكوكايين.

فترة الانسحاب من الكبتاجون تعتبر من أهم مراحل علاج ادمان الكبتاجون، ولكنها تعتبر بسيطة بالمقارنة بحالات الإدمان الأخرى، فيصاحبها حالات قلق مزمنة، وحالات جوع شديدة وارهاق شديد وبعض الاكتئاب، وتستمر الحالة فقط لمدة عشرة ايام على الاكثر، ثم يشفى المريض منها تماما ولكن يجب متابعة سلوكه والحالة النفسية بعد فترة الانسحاب.

أضف تعليق

أحدث أقدم