علاج ادمان الكريستال ميث
علاج ادمان الكريستال ميث

علاج ادمان الكريستال ميث

السنون الاخيرة من القرن العشرين والاولى من القرن الواحد والعشرين شهدت تطورا خطيرا ونموا سريعا جدا لسوق المواد المخدرات حول العالم، فمثلا يوجد الآن مراكز من أجل علاج ادمان الكريستال ميث الذي يعتبر نوعا جديدا من المواد المخدرة  التي تسمي مخدرات اصطناعية وهي مشابهة لمخدر الحشيش.

في هذا المقال سوف نوضح كيف تطورت اسوق المواد المخدرة عبر السنين الاخيرة، وسوف نوضح موضوع المادة المخدرة الجديدة التي تسمى الكريستال ميث وماهي علاقتها بالمخدرات الاخرى وكيف تؤدي وتقوم بنفس التأثير الذي يعطيه الحشيش وهل هو الحشيش فقط ام مواد مخدرة اخرى يعطي نفس التأثير الخاص بها مادة الكريستال ميث، وسوف نوضح كيفية إدمان هذه المادة ايضا وماهي أضرارها على الجسد وهل يمكن التعافي منها بسهولة ام يوجد مشاكل عديدة لها.

ما هو مخدر الكريستال ميث ؟

في السنوات الأخيرة شهد سوق المخدرات نموا سريعا جدا، وذلك لعدة أسباب منها ارتفاع الكثافة السكانية وارتفاع الطلب بكثرة على المواد المخدرة وتضاعف الإنتاج بشكل كبير جدا لكل المواد المخدرة من كل صنف ونوع، ولم يتوقف الموضوع عند هذا الحد، بل قامت مجموعة من مافيا المخدرات التي تقطن في دول شرق آسيا بصناعة مواد مخدرة جديدة، تسمى المخدرات الاصطناعية وسوف نشرح مفهومها ببساطة لكي ندخل في صلب موضوع علاج ادمان الكريستال ميث.

سوق المخدرات العالمي ينقسم لجزئين اثنين مهمين جدا، اول جزء يسمى بسوق المخدرات الطبيعي وهو موجود منذ قديم الأزل ولكن حينها لم يكون معروف باسم المخدرات ولم يكن لها شهرة واسعة مثل العصر الحديث، ومن أشهر المخدرات الطبيعية مخدر الحشيش الذي يعتبر ذو شهرة واسعة حول العالم، فيتم معرفته باسم الحشيش في المنطقة العربية والماريجوانا في السوق العالمي، وايضا من ضمن المخدرات الطبيعية هي الأفيون والهيروين والكوكايين والمورفين والبنجو وغيرهما، والمخدرات الطبيعية تسمى بهذا الاسم لأنه يتم عملية اشتقاق لها من مصادر طبيعية مثل الحشيش الذي يتم استخراجه من نبات القنب الهندي، والهيروين والأفيون والمورفين يتم استخراجهم من نبات واحد تقريبا يسمى الخشخاش السام، أي أنه في النهاية نتاج معملي من مصادر طبيعية.

والجزء الثاني في سوق المخدرات هو المواد المخدرة الاصطناعية، وهي عبارة عن مواد يتم تصنيعها في المعامل ولكن لا يتم استخراجها من مواد ونباتات طبيعية، والمواد المخدرة الطبيعية يوجد في معظمها مادة تسمى THC وهي أشهر المكونات للمواد المخدرة الطبيعية وهي التي تعطي شعورا بالاسترخاء والنشوة، والمواد المخدرة الاصطناعية تعمل بنفس الاداء وهي تقوم باستخلاص مادة الـ THC ولكن بكمية اكبر بكثير لاعطاء نشوة اكبر من المواد المخدرة الطبيعية مثل الحشيش.

و مادة الكريستال ميث تسمى بالاسم العلمي لها وهي الميثامفيتامين وهي ذات سمعة عالمية معروفة باسم الميث، وهي عبارة عن مواد من مجموعة من المواد والعقاقير المنشطة التي تدخل ضمن مجموعات الأمفيتامين و الفينيثيلامين، وهذان العنصرين معظم المواد المستخلصة منهم تقوم بدور منشط للجهاز العصبي المركزي، فيؤدي ذلك الى الشعور بالطاقة والحيوية في معظم أنحاء الجسم، وهذا الذي يؤدي في النهاية الى الوصول الى منطقة علاج ادمان الكريستال ميث.

ادمان الكريستال ميث

قبل ان اذكر موضوع  علاج ادمان الكريستال ميث يجب اولا ان نتعرف على كيفية عمل الكريستال ميث لكي يؤدي في النهاية الى الإدمان، فالمخدرات الطبيعية أو الاصطناعية تلعب على منطقة النشاط في المخ، و الكريستال ميث يقوم بعملية تنشيط الجهاز العصبي المركزي، ويقوم بإفراز مادة تسمى الـ THC وهي المسؤلة بشكل مباشر عن التأثير على الدماغ ثم يقوم بإفراز هرمونات مهمة جدا بالنسبة للجسم، مثل هرمون الدوبامين الذي يسبب النشوة والسعادة، ويجعل الإنسان لا يشعر بالتعب و الارهاق، ولكن الكريستال ميث يختلف عن المخدر الطبيعي في انه يجعل الانسان يشعر بنشوة كبيرة جدا تفوق أضعاف النشوة الذي يسببها المخدر الطبيعي، ولذلك اذا قام الشخص بتجربة هذا الاحساس فمن الصعب ان يتركه مرة اخرى ولذلك يقوم بتعاطي الكريستال ميث مرة ثم مرة ثم مرة، ثم في النهاية تتحكم فيه المادة وتجعله في حالة ادمان عليه كاملة، ويتم بيع مادة الكريستال ميث إما في شكل عشب معطر او في شكل سائل تدخين السجائر الإلكترونية او فيه شكل كريستالات بلورية بيضاء وهي مشهورة بها.

وتعاطي الكريستال ينقسم الى عدة طرق منها ما يلي:
  • من أول طرق تعاطي الكريستال ميث هو التدخين، وذلك عن طريق حرق مادة الكريستال ميث واستنشاق الابخرة الصاعدة منها، او حرق العشبة ان كان تم رش هذه المادة على عشبة عطرية وهي نادرا ما تكون موجودة.
  • يتم تعاطي مادة الكريستال ميث المخدرة او مخدر الميث كما يقال عنه عن طريق الحقن في الوريد، عن طريق تحلية مادة الكريستال ميث التي تكون في شكل بلورات كريستال في المياه ثم يتم وضعها في الحقن ثم يتم حقن الوريد بها، وتعتبر هذه الطريقة من أسرع الطرق التي تعطي فعالية بسرعة اكثر من اى طريقة، وهي طريقة تدل على المتعاطي في حالة إدمان مما يدل على أنه يجب فورا الحصول على علاج الادمان من الكريستال ميث.
  • يتم تعاطي مادة الكريستال ميث عن طريق الاستنشاق، وهي إذا كان المخدر في حالة بودرة بيضاء صغيرة جدا يتم استنشاقها عن طريق الأنف، حيث يتم امتصاص المخدر عن طريق الجيوب الانفية من خلال الغشاء المخاطي الموجود فيها ثم يذهب حينها الى مجرى الدم فيصل الى الدماغ فيقوم بالتأثير على المخ ثم يحدث النشوة.
  • يتم تعاطي مادة الميث المخدرة بطريقة اخرى تسمى التحاميل، وهي يتم ادخل المادة للجسم عن طريق المهبل وذلك في حالة اذا كان المدمن انثى بالطبع، او عن طريق المستقيم وتستعمل للجنسين معا.

اضرار ادمان الكريستال ميث

لا يقف الكريستال ميث على أنه فقط مادة مخدرة وتعطي نشوة ، بل لها اثار خطيرة على الصحة النفسية والجسدية للمدمن ومنها ما يلي:
  • الإصابة بفقدان الوزن بصورة كبيرة ثم الاصابة بالتعب والخمول المستمر.
  • الإصابة بامراض متعددة في المخ مثل الذهان والجنون.
  • الإصابة بمشاكل في القلب والأوعية الدموية.
  • الاصابة بمشاكل في الرئة بسبب التدخين مثل الاصابة بالربو ومرض السل، والإصابة بمشاكل في البلعوم والمشاكل في الحنجرة مثل التهاب في الحنجرة.
  • الاصابة بمشاكل في الجهاز الهضمي مثل المعدة
  • الإصابة بمشاكل في الكبد، فيصاب المجمن بأمراض كثيرة في الكبد ومن اشهرها التهاب الكبد الوبائي.
  • الاصابة بمشاكل في الكلى مثل الاصابة بقصور عمل الكليتين.
  • الإصابة بمشاكل في العينين مثل ضعف النظر وأحيانا فقد النظر بصورة كاملة ومستمرة أي أنه لا يوجد علاج له.

علاج ادمان الكريستال ميث

ومن أجل علاج ادمان الكريستال ميث يجب أولا التوقف نهائيا عن تعاطي هذه المادة، ثم الدخول في فترة الانسحاب وهي انسحاب المخدر من الجسم، وتستمر من اخر جرعة حتى اسبوعين او عشرة ايام ومن الممكن ان تزيد المدة حسب حالة المدمن، وهي مصحوبة ببعض الأعراض الجانبية مثل الصداع المزمن وآلام في العضلات وهلوسة وكوابيس ومغص شديد وقلق وهيجان وحالة صرع، وتقل الاعراض في اليومين الاخيرين، ثم بعد ذلك يتم  علاج ادمان الكريستال ميث عن طريق العلاج النفسي والعلاج الجسدي من أي أمراض اكتسبها المدمن خلال رحلته الإيمانية.

أضف تعليق

أحدث أقدم