مدة بقاء ليريكا في الدم والبول
مدة بقاء ليريكا في الدم والبول

مدة بقاء ليريكا في الدم والبول

تتعدد المخدرات من كل شكل ونوع، ومن هذه المخدرات هي الأدوية، فهي في الأصل تم صناعتها من أجل سبب طبي معين، وكن تم تحويلها الى مخدرات عن طريق الإنسان لما لها من تأثير مخدر، ومنها دواء يسمى ليريكا، وتختلف مدة بقاء ليريكا في الدم والبول من شخص الى اخر باختلاف طريقة التعاطي وحالة الإدمان.

اذا كنت تبحث عن معلومات حول مشكلة ادمان دواء ليريكا، فإننا في هذا المقال سوف نتحدث عن هذا الدواء وعن مدة بقاء ليريكا في الدم والبول، وعن طريقة تعاطي هذا الدواء، وهل يتم تعاطيه فقط عن طريق الفم ، ام ان هناك طرق أخرى ابتكرها المدمنين من أجل تعاطي ليريكا والوصول الى المفعول الممتاز منه.

ليريكا

أي نوع مخدرات على وجه الأرض حالي، لم يتم انشائه من اجل استعماله كمخدرات ( الا المخدرات الاصطناعية )، ولكن تم انشائها من أجل علاج مشكلة طبية معينة، فمثلا الأفيون واحد من أشهر مخدرات العصر الحديث، وتم اكتشافها ي القرن التاسع عشر، وكان من أجل هدف تسكين الألم، ولكن الإنسان بقدرته بعد ذلك حوله الى مخدر يضر به نفسه، والحشيش ايصا، يتم استعماله من اجل تخدير الحيوانات ويدخل في صناعات دوائية اخرى، ولكن الانسان يستعمله بطريقة خاطئة ليضر بها نفسه.
دواء ليريكا واحد من الأدوية المشهورة التي يتم صناعتها من اجل معالجة مشكلة معينة في الإنسان، وغالبا تكون مشكلة جسدية كبيرة، ولكن الإنسان بقدرته يحوله الى مادة ادمانية شديدة الخطورة، ودواء ليريكا او كما يسمى البريجابلين، هو مادة شبه جاما أمينو بيوتريك اسيد، ويتم استخدامه في الاساس من اجل الصرع، فهو يعتبر من المهدئات القوية.

يتم استخدام الدواء في علاج الصرع الجزئي والصرع الكلي،/ حيث يعتبر الدواء من الأدوية التي تعمل على الأعصاب لتهدئتها، وتهدئة الألم العصبي الكبير جدا، وايضا من اجل علاج القلق والارتباك، فكثيرا من المرضى النفسيين يصابون بالقلق والارتباك مع معظم الأمراض النفسية المشهورة، ويقوم الطبيب هنا بوصف هذا الدواء من اجل تهدئة الالام الناتجة عن القلق والارتباك فهو يقوم بالتأثير على الجهاز العصبي ويجعل الجسد في حالة استرخاء وهدوء تام.

ولعل هذا هو السبب الذي يجعل الكثيرين يدمنون على هذا الدواء بصورة كبيرة جدا، حيث انهم لم يجدوا اى دواء مثله او قلما يجدوا دواء مثله يقوم بنفس التأثير، وإذا تم استخدامه بأكثر من الجرعة التي يقوم بتحديدها الطبيب فحينها يدخل الإنسان اكيدا في مرحلة الادمان عليه.

فـ الادمان يحدث، عندما يشعر المتعاطي بأن حبة واحدة من الدواء لا تكفي من أجل الشعور بالراحة والاسترخاء، فيقوم بتعاطي اكثر من حبة، ولتكن حبتين في البداية، ويشعر بعدها الراحة والاسترخاء التام، ولكن ما يلبث بعد عدة مرات قليلة جدا، يشعر أنهم لا يكفوا من اجل الشعور بالاسترخاء، ويشعر ان هناك شيء ناقص، فيقوم بزيادة العدد، ويصل لدرجة انه يتعاطى نصف شريط كامل في المرة الواحدة، ويصل على بعض الأحيان بتعاطي شريط الليركا بكامله من أجل الشعور بهذا الاسترخاء والراحة الذي يسببها دواء ليريكا ولا يسببها أي دواء آخر، وذلك يؤثر بدرجة كبيرة على مدة بقاء ليريكا في الدم والبول.

طرق تعاطي ليريكا

ليريكا في الأساس هو عبارة عن حبوب دوائية كام قلنا، وهي حبوب مهدئة للجهاز العصبي المركزي، ولا يمكن تعاطيها إلا عن طريق الفم فقط، ولكن المدمنين والمتعاطين بصفة مستمرة لـ دواء ليريكا لهم رأي آخر في الموضوع، فـ ابتكروا عدة طرق اخرى من تعاطي ليريكا من اجل الوصول الى مفعول اسرع عن المفعول العادي، لانه من المعروف عندما يتم تعاطي ليريكا عن طريق الفم او اعطاء اي حبوب دوائية عن طريق الفم فانه لا يحدث مفعول بسرعة ولا بصورة مباشرة، ومن طرق تعاطي ليريكا ما يلي:

  1. الفم: وهي عبارة عن تعاطي حبوب ليريكا عن طريق البلع من الفم مباشرة، والمتعاطي العادي الذي يتعاطى ليريكا، يتعاطى بجرعة معينة يحددها الطبيب ولا يزيد عنها، أما المدمن فيزيد عن الجرعة المعتادة كل مرة تقريبا.
  2. اللثة: وفيها يتم تعاطي ليريكا عن طريق اللثة، ويقوم فيها المتعاطي بـ عملية طحن وفرك حبوب ليريكا ثم وضعها تحت اللسان او اللثة، لكي يشعر بالمتعة أثناء نزوله الى المعدة، ومن ثم الشعور بالنشوة وبداية مفعول ليريكا.
  3. الحقن: وهي طريقة الكثير يعتقد انها غير ممكنة مع حبوب ليريكا، اذ يتم الحقن فقط في الهيروين او الكوكايين، او اي مخدرات في سورة سائلة او بودرة، ولكن المتعاطين والمدمنين على اليركيا ابتكروا طريقة جديدة من اجل الوصول الى مفعول اسرع الى ليريكا الا وهو الحقن، عن طريق تحويل الحبوب الى بودرة بيضاء ناعمة جدا، ثم القيام بعملية تحليتها في المياه، ثم وضعها في الحقن، ثم الحقن في الوريد، وذلك يقوم بتوصيل ليريكا أسرع الى المخ في اقل من 30 ثانية تقريبا
  4. التدخين: وفيها يتم تدخين ليريكا عن طريق تدخينا مثل تدخين الحشيش، ويقوم المدمن بتحويل ليريكا الى بودرة بيضاء ناعمة ووضعها على الشيشة ثم شرب الشيشة بها، وهذا يعطي نشوة ولذة عند تعاطي ليريكا م شرب الشيشة.

مدة بقاء ليريكا في الدم والبول

تختلف مدة بقاء ليريكا في الدم والبول على حسب اختلاف طريقة التعاطي، وعلى حسب الشخص نفسه، فمثلا تختلف مدة بقاء ليريكا في الدم والبول من شخص يتناول ليريكا كدواء مهدئ فقط من أجل معالجة مشكلة لديه مثل الارق او الارتباك، من شخص يتناول ليريكا بصفة ادمانية، ويجب تقسيم مدة بقاء ليريكا في الدم والبول الى جزئين، أولهما هو مدة بقاء ليريكا في الدم، والجزء الثاني هو مدة بقاء ليريكا في البول.

مدة بقاء ليريكا في الدم

كما قلنا انه تتلف مدة بقاء ليريكا في الدم والبول من شخص الى اخر، وهذا هو تأثير طريقة التعاطي على مدة بقاء ليريكا في الدم وهي كما يلي:
  • مدة بقاء ليريكا في الدم تكون من حوالي خمسة ايام الى اسبوع تقريبا في حالة إذا تم التعاطي عن طريق الفم عن طريق البلع، وفي حالة الإدمان فإنه يبقى لأكثر من عشرة ايام تقريبا.
  • مدة بقاء ليريكا في الدم تكون من حوالي خمسة ايام الى اسبوع ايضا في حالة إذا تم التعاطي عن طريق اللثة، لأنه ينزل ايضا الى المعدة مثل طريقة البلع، وفي حالة الإدمان فإنه يبقى لأكثر من عشرة أيام.
  • مدة بقاء ليريكا في الدم تكون من حوالي 12 ساعة فقط الى يوم في حالة إذا تم التعاطي عن طريق الحقن، لأنه يصل بسرعة الى الدم ثم الى المخ، وفي حالة الإدمان فإنه يبقى لحوالي ثلاثة أيام فقط.
  • مدة بقاء ليريكا في الدم تكون من اسبوع الى عشرة ايام اذا تم التعاطي عن طريق التدخين، أما في حالة الإدمان فإنه يبقى لأكثر من أسبوعين.

مدة بقاء ليريكا في البول

هي نفس المبدأ بالنسبة لـ مدة بقاء ليريكا في الدم والبول، وتختلف من طريقة التعاطي الى اخرى، وهي كما يلي:
  • مدة بقاء ليريكا في البول تكون من اسبوع الى عشرة ايام اذا كان التعاطي عن طريق الفم، وفي الإدمان يبقى اكثر من اسبوعين.
  • مدة بقاء ليريكا في البول من اسبوع الى عشرة ايام في حالة التعاطي عن طريق لثة، وفي الإدمان عليه يبقى لأكثر من ذلك.
  • مدة بقاء ليريكا في البول تكون من ثلاثة ايام الى اسبوع فقط، في حالة التعاطي عن طريق الحقن، وفي الادمان يبى اكثر من اسبوع.
  • مدة بقاء ليريكا في البول تكون من اسبوعين الى شهر في حالة التدخين، وفي حالة الإدمان يبقى لأكثر من ذلك.

تابع أيضاً:

أضف تعليق

أحدث أقدم